أعلنت الجهة المنظمة لأول حفل سيقدمه المطرب عمرو دياب في مصر بعد طرح ألبومه الجديد "سهران"، عن تأجيل موعده ليصبح 29 فبراير الجاري بدلا من يوم 28، التزاما بإعلان الدولة المصرية الحداد عقب وفاة الرئيس الأسبق حسني مبارك لمدة ثلاثة أيام تبدأ من اليوم الأربعاء.
 
 
 
 
 
 
 
 
 
أعلنت الجهة المنظمة لأول حفل سيقدمه المطرب عمرو دياب في مصر بعد طرح ألبومه الجديد "سهران"، عن تأجيل موعده ليصبح 29 فبراير الجاري بدلا من يوم 28، التزاما بإعلان الدولة المصرية الحداد عقب وفاة الرئيس الأسبق حسني مبارك لمدة ثلاثة أيام تبدأ من اليوم الأربعاء.
عمرو دياب أعلن التأجيل عبر حسابه بموقع إنستقرام مؤكدا أن الدخول سيكون بنفس التذاكر، كما نعى الفقيد حسني مبارك الذي توفي فجر الثلاثاء عن عمر ناهز 92 عامًا، بعد صراع طويل مع المرض عبر حسابه بموقع تويتر قائلا: إنا لله وإنا إليه راجعون، خالص العزاء لأسرة الرئيس الراحل محمد حسني مبارك، تغمده الله برحمته وألهمهم الصبر والسلوان.
 
 
 
يذكر أن عمرو دياب قام بتأجيل احتفاله بعيد الحب مع جمهوره في مصر، ليحتفل بنفس الوقت بمناسبة صدور ألبومه الجديد "سهران"، وكان من المقرر أن يقدم يوم 28 فبراير الجاري أغاني الألبوم كاملة، ويطرح بنفس التوقيت السي دي الأصلي ويتضمن 12 أغنية جديدة منها 4 من تأليف تامر حسين هي سهران الحان عزيز الشافعى وتوزيع طارق مدكور، والثانية حايعيش يفتكرنى من الحان عمرو مصطفى وتوزيع نادر حمدى، وجامدة بس لنفس الملحن والموزع، ومكانك فى قلبى من الحان شريف بدر وتوزيع طارق مدكور، إضافة لأغنية "جميلة" بالمشاركة وهي من كلمات شادي نور وألحان بلال سرور وجانا عمرو دياب، وتغني فيها ابنته مقطع باللغة الإنجليزية، إضافة إلى بعض أغنيات ألبوم "أنا غير" ومنها يوم تلات وقدام مرايتها.
المصدر: سيدتي